ما حقيقة المنشور المنسوب لعمرو أديب بشأن رفض مصر عودة (حمدوك)؟

ما حقيقة المنشور المنسوب لعمرو أديب بشأن رفض مصر عودة (حمدوك)؟

تداول العديد من رواد موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) تصريحاً منسوباً للإعلامي المصري (عمرو أديب)، بشأن رفض مصر لعودة عبدالله حمدوك إلى منصب رئيس الوزراء، تضمن الآتي:

“بيننا والخرطوم من سوء أو حسن معاملة، إذا حوت التشكيلة الجديدة في رئاسة الوزراء الدكتور عبدالله حمدوك بالقائمين على أمر اختيار تشكيلة الحكومة لهم الاختيار، على بلاطة كده حا نقولها للخرطوم حمدوك مايلزمناش إذا هم حريصين على ارضاء ام الدنيا مصر”.

الصفحات التي تداولت المنشور:

الرقم

الصفحة 

عدد المتابعات 

1

سوداني الهوية

6.8 ألف متابع 

2

عودة حمدوك

47.7 ألف متابع 

3

كلنا لجان المقاومة السودانية

133.7 ألف متابع

4

Jed Aljaaleen

1,764 متابع

5

كشـــف اســـماء الخــونة المأجــورين في السـودان ومحاسـبتهم

2.3 ألف متابع

6

Ismail Albadawi

5.1 ألف متابع

7

ضـد تـــدخل النظـام المصـري في السـودان

1.8 ألف متابع 

و للتحقق من صحة الادعاء، بحث فريق (مرصد بيم) في الصفحة الرسمية للإعلامي (عمرو أديب) في منصة (تويتر)، ولم يجد أي تغريدة تتضمن التصريح المتداول، كما أن آخر إشارة له عن السودان، كانت في تغريدة نشرها في 23/3/2022م، واحتوت نفياً لتصريح سابق نُسب له.

كما بحث الفريق في صفحة (فيسبوك) الرسمية لبرنامج (الحكاية)، الذي يقدمه أديب من خلال قناة (MBC مصر)، ولم يكن ثمة ما يشير إلى الادعاء.

ولزيادة التحقق، بحث الفريق من خلال استخدام الكلمات المفتاحية في محركات البحث ومواقع التواصل الاجتماعي، ولم يجد أي شيء بخصوص الادعاء المذكور.

الخلاصة

ما حقيقة المنشور المنسوب لعمرو أديب بشأن رفض مصر عودة (حمدوك)؟

مفبرك

مشاركة التقرير

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

اشترك في نشرتنا الإخبارية الدورية