ما صحة خبر نقلته (اليوم التالي) عن (انهيار السودان) جراء حجب المساعدات الدولية؟

ما صحة خبر نقلته (اليوم التالي) عن (انهيار السودان) جراء حجب المساعدات الدولية؟

ذكرت صحيفة (اليوم التالي)، اليوم الأربعاء، أن موقع (فوربس) الأمريكي نشر تقريراً يشير إلى أن طول مدة حجب المساعدات الدولية، سيُعجل بانهيار السودان. 

وأضافت (اليوم التالي): “وقال الموقع في تقرير أمس: “يجب على المجتمع الدولي إيجاد طرق فعالة لتقديم المساعدة في وقت يحارب فيه السودانيون العنف والأزمة الإنسانية والصراع السياسي”“.

للتحقق من صحة الادعاء الذي نقلته (اليوم التالي)، بحث فريق (بيم ريبورتس) في موقع (فوربس)، عبر استخدام الكلمات المفتاحية. بالبحث عن كلمة (ٍSudan)، وجدنا أن آخر تقرير ذُكرت فيه الكلمة في الموقع كان بتاريخ  30 ديسمبر 2022م.

بعد تفحص التقرير، وجدنا أنه لم يُشِر إلى أن حجب المساعدات سيؤدي إلى انهيار السودان. لكنه نوه إلى أن على المجتمع الدولي توفير المساعدات لحل الأزمة الإنسانية. بذكر التالي – بحسب ترجمة قوقل -:

“في الوقت الذي يواجه فيه السودان أعمال عنف وأزمة إنسانية واستخدام مفرط للقوة، ردًا على الاحتجاجات، يجب على المجتمع الدولي إيجاد طرق فعالة لتقديم المساعدة للمحتاجين. فمع استمرار العنف في السودان، ستتدهور الأزمة الإنسانية”.


لاحظنا أن التقرير لم يَذكر أي شيء يتعلق بـ “الصراع السياسي”، كما ذكرته (اليوم التالي)، حيث أضافت: “ووفقاً للموقع فإن انهيار الدولة السودانية سيُخلف نتائج كارثية على المنطقة والإقليم، كونه يجاور سبعة أقطار أفريقية ويربطه بالشرق الأوسط شريط ساحلي طويل على البحر الأحمر مما يخلف آثاراً اقتصادية وإنسانية وأمنية وخيمة، ونبه الموقع إلى ضرورة دعم الاتفاق الإطاري الذي وُقِع بين القوى المدنية والعسكرية، بوصفه السبيل الوحيد لعودة التحول المدني الديمقراطي”.


بتفحص التقرير الموجود على موقع (فوربس)، وجدنا أنه لم يحوِ الاقتباس أعلاه.

الخلاصة

ما صحة خبر نقلته (اليوم التالي) عن (انهيار السودان) جراء حجب المساعدات الدولية؟

مضلل

مشاركة التقرير

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

اشترك في نشرتنا الإخبارية الدورية