ما حقيقة صور متداولة لمسيرة وصلت للجيش السوداني؟

ما حقيقة صور متداولة لمسيرة وصلت للجيش السوداني؟

تداول عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» صوراً لطائرات مسيرة، مدعين أنها وصلت للجيش السوداني بغرض استخدامها في الحرب الدائرة في السودان. 

وجاء الادعاء تحت النص التالي “عاجل العدة الجديدة وصلت اهرب أن استطعت ي دعامي”.

 

للتأكد من صحة الادعاء أجرى فريق «مرصد بيم» بحثاً عكسياً للصور موضع التحقق وتبين لنا أن الصور سبق أن تم نشرها على الإنترنت من قبل في أبريل من العام الجاري، مع نص يفيد بأن الطائرات الانتحارية بدون طيار تم تسليمها إلى «أوكرانيا» في جبهة «باخموت»، حيث أن الصور المتداولة ليس لها أي علاقة بالسودان. 

مشاركة التقرير

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp