السودان: «تقدم» تعلن إجازة خارطة طريق جديدة لإيقاف الحرب

الخرطوم، 29 نوفمبر 2023 – كشفت تنسيقية القوى الديمقراطية المدنية، «تقدم»، الأربعاء، عن إجازة المكتب التنفيذي مشروع خارطة طريق «ستحقق حلا سياسيًا تفاوضيًا».

وأشارت في بيان إلى أن الخارطة قدمت مقترحات عملية حول كيفية دعم المجهودات الجارية في منبر جدة وربطها بعملية سياسية شاملة.

وذكرت التنسيقية، أن العملية السياسية لن تستثني أحدًا سوى الحركة الإسلامية والمؤتمر الوطني وواجهاتهما.

وأضافت: «سنقوم بالشروع في حراك داخلي وخارجي واسع لطرح الأفكار التي احتوتها الخارطة».

وكانت الحرية والتغيير، قد قدمت في يوليو الماضي، مشروع خارطة طريق لحل الأزمة السودانية تضمنت مجموعة من المقترحات المعروضة للحوار مع مختلف القوى السياسية؛ أبرزها إطلاق حوار تمهيدي يهدف إلى بناء الثقة بين بين القوى السياسية وتوحيد رؤيتها لتمهيد الطريق للحوار الشامل.

وفي أواخر اكتوبر الماضي، عقدت أحزاب سياسية أبرزها تحالف قوى الحرية والتغيير والجبهة الثورية وحركات مسلحة وتنسيقيات لجان مقاومة وكيانات نقابية ومهنية المؤتمر التحضيري لإجتماعات القوى السياسية والمدنية والمهنية في العاصمة الإثيوبية أديس ابابا للوصول إلى تصور لملامح رؤية سياسية مشتركة متوافق عليها لإيقاف الحرب وتوحيد منابر التفاوض.

وشارك في الاجتماعات التشاورية بأديس أبابا، رئيس الوزراء السابق، عبد الله حمدوك، في أول انخراط مباشر له مع قوى سياسية سودانية بعد اندلاع الحرب، داعيًا «الجميع» إلى ترك خلافاتهم والعمل على تعزيز الوفاق.

وقال حمدوك في تصريح صحفي وقتها، إنه يرى أن الاجتماع التحضيري يمثل بداية لعملية أكثر شمولًا يفتح المجال لمشاركة كافة القوى الوطنية المناهضة للحرب والداعمة للسلام والانتقال المدني الديمقراطي.

كذلك، أعلن حمدوك دعمه لتوصيات المؤتمر وبيانه الختامي واستعداده لرئاسة الهيئة القيادية التحضيرية وصولًا إلى المؤتمر التأسيسي.

وفي منتصف نوفمبر الجاري، انخرطت قوى الحرية والتغيير في اجتماعات بالعاصمة المصرية القاهرة لمناقشة الوضع السياسي الراهن وتطوير التحالف بما يعزز فعاليته ويمكنه من استكمال مهامها التاريخية لإنهاء الحرب.

مشاركة التقرير

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

اشترك في نشرتنا الإخبارية الدورية

مزيد من المواضيع
أخبار بيم

واشنطن تقول إنها قلقة إزاء تقارير بحظر الجيش السوداني للمساعدات الإنسانية

24 فبراير – أعربت الولايات المتحدة الأمريكية عن قلقها إزاء قرار الجيش السوداني بحظر المساعدات الإنسانية القادمة عبر الحدود التشادية السودانية. وقالت الخارجية الأمريكية في

المزيد
أخبار بيم