السودان: حزب الأمة يحمل «الطرف المتشدد» مسؤولية فشل محادثات جدة

الخرطوم، 4 ديسمبر 2023 – قال حزب الأمة القومي، الاثنين، إن انهيار مفاوضات جدة يشكل خيبة أمل للشعب السوداني، محملًا الطرف المتشدد – لم يسمه – مسؤولية فشلها.

وأكد في بيان؛ أنه في الوقت الذي ينظر فيه الشعب السوداني إلى مفاوضات جدة للوصول إلى اتفاق يرفع عنه مآسي الحرب بالاتفاق على وقف إطلاق النار، تنتهي هذه الجولة دون تقدم يذكر.

وأمس، ذكرت تقارير إعلامية، أن المحادثات غير المباشرة بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع والتي تجري بوساطة سعودية – أمريكية وبمشاركة الاتحاد الأفريقي ومنظمة إيقاد، قد فشلت.

وفي أواخر أكتوبر الماضي، استأنف الجيش ووحدته السابقة قوات الدعم السريع محادثات السلام، بعد تعليقها لحوالي خمسة أشهر.

ويأتي فشل المحادثات، في خضم معارك عسكرية مستمرة في مدن العاصمة السودانية الخرطوم وولايات كردفان.

ودعا حزب الأمة القومي الطرفين إلى ضرورة الالتزام بتعهداتهما واستشعار المسؤولية الوطنية والعمل الجاد على إنجاح العملية التفاوضية في جدة للوصول إلى سلام حقيقي.

ولفت إلى أن التصعيد الإعلامي و«الخطابات غير الحكيمة» تشير إلى عدم توافر الإرادة السياسية لدى أطراف الحرب لتنفيذ ما اتفق عليه في الجولات السابقة والوصول لاتفاق لوقف إطلاق النار.

وتابع: «على مدى سبعة أشهر كانت المناورات السياسية في العملية التفاوضية هي السمة الغالبة وأن معاناة الشعب السوداني هي آخر اهتمامات طرفي الحرب وداعميهم».

وأكد البيان، أن إنجاح عملية التفاوض يحتاج لإرادة سياسية وإعلاء للمصلحة الوطنية والوصول لقناعة بأن الحرب لا يمكن أن تحقق أي مكاسب، وأن المكاسب الحقيقية تتمثل في اتخاذ القرارات الشجاعة بالإقبال على التفاوض بإرادة للوصول لسلام حقيقي.

وأشار إلى أن التصريحات غير المسؤولة وتوزيع الاتهامات والتنصل عن المسؤوليات، تؤكد عدم توافر هذه الإرادة للوصول لاتفاق.

مشاركة التقرير

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

اشترك في نشرتنا الإخبارية الدورية

مزيد من المواضيع
أخبار بيم

واشنطن تقول إنها قلقة إزاء تقارير بحظر الجيش السوداني للمساعدات الإنسانية

24 فبراير – أعربت الولايات المتحدة الأمريكية عن قلقها إزاء قرار الجيش السوداني بحظر المساعدات الإنسانية القادمة عبر الحدود التشادية السودانية. وقالت الخارجية الأمريكية في

المزيد
<