السودان: تقرير ميداني للجان مقاومة مدني يرسم صورة قاتمة للأوضاع بالمدينة

الجزيرة، 8 يناير 2024 – قالت لجان مقاومة مدني، في تقريرٍ ميداني الاثنين، إن قوات الدعم السريع تواصل عمليات اقتحام ونهب البيوت في جميع الأحياء وترويع الأسر تحت تهديد السلاح. علاوة على استمرار سرقة الأسواق والمخازن من قبل العصابات واللصوص بمعاونة مليشيا الدعم السريع.

وفي الخامس عشر من ديسمبر الماضي شنت قوات الدعم السريع هجومًا على شرق ود مدني قبل أن تدخل إلى المدينة بعد ثلاثة أيام من دون قتال.

وأوضحت اللجان، أن الوضع الأمني سيئ للغاية حيث يتعرض المواطنون لعمليات اعتقالات واسعة من قبل الدعم السريع، كما سُجلت العديد من الإصابات والوفيات جراء القصف العشوائي من قبل سلاح الجو التابع للجيش السوداني في أحياء مختلفة من المدينة.

أما بخصوص الوضع الصحي، أشار التقرير إلى أن غالبية المستشفيات والمرافق الصحية خارج الخدمة، بالإضافة لشح الأدوية نتيجة تدمير الدعم السريع للصيدليات والمراكز الصحية، فيما يعمل مستشفى الكلى بشكل جزئي.

كما أشار التقرير إلى الأوضاع المعيشية السيئة التي يعيشها مواطنو ود مدني، في ظل ندرة السلع الاستهلاكية بعد تعرض الأسواق والمخازن للنهب، وتوقف كل الأعمال التي يعتمد عليها المواطنون في معيشتهم.

وأضاف التقرير أن الحرب أثرت كذلك على عدم استقرار إمداد الكهرباء وتذبذب شبكة الاتصالات، كما أن الوضع الأمني المضطرب تسبب في صعوبة الحركة وانعدام وسائل النقل من مواصلات داخلية وخارجية.

وتسببت المعارك في نزوح 300 ألف شخص من ولاية الجزيرة إلى ولايات سنار والقضارف والنيل الأزرق وكسلا بين 15 و18 ديسمبر، بحسب المنظمة الدولية للهجرة.

مشاركة التقرير

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

اشترك في نشرتنا الإخبارية الدورية

مزيد من المواضيع
أخبار بيم

واشنطن تقول إنها قلقة إزاء تقارير بحظر الجيش السوداني للمساعدات الإنسانية

24 فبراير – أعربت الولايات المتحدة الأمريكية عن قلقها إزاء قرار الجيش السوداني بحظر المساعدات الإنسانية القادمة عبر الحدود التشادية السودانية. وقالت الخارجية الأمريكية في

المزيد