«الخزانة» الأمريكية تفرض عقوبات جديدة على «3» كيانات تتبع للجيش والدعم السريع

1 فبراير 2024 – فرضت الولايات المتحدة الأمريكية عقوبات جديدة على كيان يتبع للجيش السوداني وآخرين يتبعان لقوات الدعم السريع، بينهما بنك الخليج.

وأصدر مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية الأربعاء بيانًا صحفيًا أعلن فيه فرض عقوبات على ثلاث مؤسسات «لدورها في تقويض السلم والأمن والاستقرار في السودان».

وتضمنت قائمة العقوبات الجديدة بنك الخليج الذي قالت الوزارة الأمريكية إنه يُدار بواسطة قوات الدعم السريع ويلعب دورًا أساسيًا في مساعيها لتمويل عملياتها.

وأضاف البيان أن الدعم السريع تتحكم في البنك خلال كيانات تسيطر عليها أو أفراد يعملون لصالحها، لافتًا إلى أن البنك تلقى 50 مليون دولار من بنك السودان المركزي مباشرة قبل اندلاع الحرب.

وشملت العقوبات كذلك شركة الفاخر المحدودة التي قال البيان إنها تأسست من قيادات الدعم السريع كشركة قابضة لإجراء عمليات تصدير الذهب التي ربحت منها ملايين الدولارات استخدمت لشراء الأسلحة بما فيها «أسلحة طاقم» والقذائف الصاروخية.

كما فرضت الوزارة عقوبات على شركة زادنا العالمية المحدودة، حيث قالت إنها «كانت ولا تزال جزءًا أساسيًا من إمبراطورية الجيش السوداني التجارية».

وتتبع شركة «زادنا» لهيئة التصنيع الحربي التي فرضت عليها أيضاً عقوبات أمريكية في يونيو الماضي.

ولفت البيان إلى أن زادنا نقلت إلى صندوق الضمان الاجتماعي لمنسوبي الجيش لحمايتها من الرقابة المدنية.

كما أضاف أن زادنا هي إحدى أكبر ثلاثة مصادر إيرادات التصنيع الحربي، وتتواصل عملياتها وتمويلها للجيش السوداني حتى الآن.

مشاركة التقرير

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

اشترك في نشرتنا الإخبارية الدورية

مزيد من المواضيع
أخبار بيم

واشنطن تقول إنها قلقة إزاء تقارير بحظر الجيش السوداني للمساعدات الإنسانية

24 فبراير – أعربت الولايات المتحدة الأمريكية عن قلقها إزاء قرار الجيش السوداني بحظر المساعدات الإنسانية القادمة عبر الحدود التشادية السودانية. وقالت الخارجية الأمريكية في

المزيد