ما دقة الأنباء التي تتحدث عن رفع السودان من القائمة الحمراء البريطانية؟

إذا لم يكن لديك الوقت الكافي للاطلاع على قصتنا في «مرصد بيم» اليوم، إليك الخلاصة:

ما دقة الأنباء التي تتحدث عن رفع السودان من القائمة الحمراء البريطانية؟

تداولت صفحات سودانية عديدة وحسابات مختلفة على المواقع الاجتماعية اليومين الماضيين أنباء تتحدث عن إزالة اسم السودان من القائمة الحمراء البريطانية للسفر.

وتتبعت بيم ريبورتس جملة من القصاصات الإخبارية المبذولة على مجموعات التواصل، وتطبيقات المراسلة الفورية؛ وبمضاهاتها مع نشرات المواقع الحكومية المختصة بالمملكة المتحدة اتّضح أن المملكة المتحدة قد خفّفت قيود الدخول للقادمين إليها من 47 دولة، دون الحاجة للبقاء عند العودة في حجر صحي.

وبموجب القرار سيتم إزالة اسم السودان، ضمن عشرات البلدان الأخرى من القائمة الحمراء وذلك اعتباراً من الساعة الرابعة من صباح يوم غدٍ الاثنين 11 أكتوبر.

ويُنظر إلى هذه الخطوة باعتبارها دفعة لصناعة الطيران، وإحياء الأعمال المعتمدة على السياحة، ولجمع الأسر التي تفرقت بها السبل إبان فترة الوباء.

وعطفاً على القرار فقد تقلص عدد البلدان عالية الخطورة من 54 إلى سبع دول فقط، حيث لن يُطلب من المسافرين إلى إنجلترا من هذه الوجهات دخول الحجر الصحي بالفندق بعد الآن.

يذكر أنّ المملكة المتحدة تعمل على تخفيف القيود على حدودها بعد موجة إحباط طالت شركات الطيران.

وطبقاً لوزير النقل البريطاني، غرانت شابس فإنّ “استعادة ثقة الناس في السفر تعد أمراً أساسياً لإعادة بناء اقتصادنا وتحسين مستوى هذا البلد”. 

ونوّهت الخارجية البريطانية إلى أنّ البيانات الخاصة بجميع البلدان والأقاليم ستبقى قيد المراجعة، “ولن تتردد الحكومة في اتخاذ إجراءات عندما تتغير الصورة الوبائية لبلد ما”.

وطبقاً للقرار الصادر بتاريخ السابع من أكتوبر الجاري، لا يزال يتعيّن على الركاب الآخرين الذين لم يتم تطعيمهم بالكامل بلقاح مصرح به، والقادمين من وجهة غير حمراء، إجراء اختبار ما قبل المغادرة، واختبار اليوم الثاني واليوم الثامن وإكمال 10 أيام من العزل الذاتي، (مع خيار الاختبار للإفراج عنهم) في اليوم الخامس بعد دخولهم.

ولا تزال بنما وكولومبيا وفنزويلا وبيرو والإكوادور وهايتي وجمهورية الدومينيكان على القائمة.

الخلاصة:

ما دقة الأنباء التي تتحدث عن رفع السودان من القائمة الحمراء البريطانية؟

صحيحة

مشاركة التقرير

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp

اشترك في نشرتنا الإخبارية الدورية

مزيد من المواضيع
مرصد بيم

ما دقة التصريح المنسوب لصديق يوسف حول الفترة الانتقالية “الفشل من قوى الحرية والتغيير وليس العسكر”؟

ما دقة التصريح المنسوب لصديق يوسف حول الفترة الانتقالية “الفشل من قوى الحرية والتغيير وليس العسكر”؟ مضلل تداولت العديد من المواقع الإخبارية، والصفحات على موقع

المزيد